نبذة عن كتاب “دراسة تحليلية نقدية عما تُرجم من العلوم الشرعيَّة باللغة الهندية”

نبذة عن كتاب “دراسة تحليلية نقدية عما تُرجم من العلوم الشرعيَّة باللغة الهندية”

Category:

اللغة الهندية واحدة من أهم لغات العالم؛ إذ يتحدث بها تقريبًا 12% من عدد سكان الكرة الأرضية، وهي اللغة الرسمية في الهند وفي جزر فيجي (الهندوستانية)، وفي خارج الهند يتم التحدث بها في النيبال، وفي جنوب إفريقيا، وموريشيوس واليمن وأوغندا، وحتى في الولايات المتحدة

والهند -أهم الدول التي تتحدث اللغة الهندوستانية– تعدُّ واحدة من البقاع المتسعة التي وصلها الإسلام، وانتشر في ربوعها عن طريق الدعاة الذين تشبّعوا بروح الإسلام السمحة، فأناروا الطريق لنشر الدعوة الإسلامية فيها، وقد استمر الحكم الإسلامي فيها أكثر من 800 عامٍ، خلّف بصماته في تراث الهند من خلال آلاف المعالم الأثرية الصغيرة والكبيرة التي تنتشر في أرجاء البلاد، والتي تُبرز الأسلوب الإسلامي المتميز في مختلف الفنون.. فقد أقبل الهنود بعد اعتناقهم الإسلام على تعلم اللغة العربية، والفقه، والحديث، وشاركوا فيما عُرِفَ بالعلوم الإسلامية، وتاريخ الثقافة الإسلامية في الهند يشهد بإنجازاتهم العلمية والثقافية في علوم التفسير، الحديث، الفقه، السير، التراجم، النحو، الصرف، العَروض، المعاجم، الشعر، وغيرها.. فقد ساهموا بشكل كبير في حركة الحضارة الإسلامية والعربية

وتعتبر الهند في عصرنا الحاضر من المراكز الرئيسة للثقافة الإسلامية في العالم؛ حيث تضم مئات المعاهد والمدارس الإسلامية، ولا عجب في هذا؛ فالهند بها أكبر تجمع للمسلمين في العالم بعد إندونيسيا وباكستان

ويعتمد معظم المسلمين في شبه القارة الهندية على اللغة الأُرْدية في تلقي العلوم الشرعية ودراستها من خلال الكتب المترجمة من اللغة العربية إليها؛ إذ هي اللغة المنتشرة بينهم، وإن كانت هناك لغات أخرى منتشرة بالهند ويتحدث بها أيضًا بعض المسلمين، وقد ترجم إليها عدد من الكتب الإسلامية، مثل: اللغة المليبارية واللغة التاميلية واللغة الهندية.وقد سبق لنا إعداد دراسة تحليلية نقدية عن الترجمات التي تمت في العلوم الشرعية باللغة الأردية، وهذه الدراسة عن اللغة الهندوستانية التي نقدم لها الآن تعد دراسة تكميلية لها، تخدم مسلمي الهند المتحدثين بهذه اللغة وغيرهم من باب أولى الذين هم في حاجة ماسة إلى العديد من الكتب الشرعية في مختلف التخصصات مترجمة باللغة الهندوستانية تبين لهم شمولية الإسلام وكماله وأنه الرسالة الخالدة الأبدية للبشرية إلى قيام الساعة.

وقد اشتملت هذه الدراسة على عدة محاور، أهمها ما يلي

نشأة اللغة الهندية وانتشارها

تطور الترجمة بين الهندية والعربية

 إشكاليات الترجمة بين الهندية والعربية

 واقع المسلمين في الهند، واحتياجاتهم

فهرسة وتحليل الترجمات، التي تمت في مجال العلوم الشرعية إلى الهندية

دراسة نقدية للترجمات، ما لها وما عليهابيان المجالات التي تفتقر إلى ترجمات شرعية بالهندية

أبرز توصيات ونتائج الدراسة

ملحق يحتوي على أشهر الدعاة باللغة الهندية، وكذلك أشهر المترجمين

This post is also available in: enالإنجليزية