“نبذة عن كتاب “دراسة تحليلية نقدية عما تُرجم من العلوم الشرعية باللغة السويدية”

“نبذة عن كتاب “دراسة تحليلية نقدية عما تُرجم من العلوم الشرعية باللغة السويدية”

Category:

اللغة السويدية هي إحدى اللغات الهندأوروبية وهي تنتمي إلى فرع اللغات الجرمانية الشمالية، ويتحدث بها أكثر من 9 ملايين نسمة؛ معظمهم يقطنون في السويد بالإضافة إلى أجزاء من فنلندا (وخاصة على امتداد الساحل الفنلندي وجزر أولان).

وتشبه اللغة السويدية إلى حد بعيد اللغة النرويجية وتتقارب مع الدنماركية بشكل أقل، وقد انحدرت هذه اللغة من اللغة الإسكندنافية القديمة شأنها في ذلك شأن سائر اللغات الجرمانية، وهي اللغة المشتركة للشعوب الجرمانية التي سكنت الأقطار الإسكندنافية خلال عهود الفايكنج.

وقد مرت اللغة السويدية بعدة مراحل تطورت فيها بدءًا من الإسكندنافية القديمة وحتى السويدية المعاصرة؛ وهي المرحلة التي شهدت تبسيط اللغة الرسمية المكتوبة في أذهان الشعب، وجعلها أكثر قربًا من اللغة المتحدثة.

وهذه الدراسة التي بين أيدينا -والتي قام بها المركز العالمي لدراسات الترجمة- تتناول ما تم ترجمته من العلوم الشرعية باللغة السويدية ولا سيما في مجال القرآن الكريم وعلومه، كما تتطرق إلى ترجمة الحاج محمد كنيت برنسترم له وما مر به أثناء تلك الترجمة.

وتختتم الدراسة بإلقاء الضوء على واقع المسلمين في السويد وفنلندا ومناطق تمركزهم وأبرز الهيئات الإسلامية هناك، كما تستعرض وضع التعليم الإسلامي وأبرز التحديات والمشكلات التي تواجه المسلمين وأهم متطلباتهم.

 

هذا وقد اشتملت الدراسة على عدة محاور، من أهمها ما يلي:

*               نشأة اللغة السويدية وانتشارها.

*               تطور الترجمة بين السويدية والعربية.

*               إشكاليات الترجمة بين السويدية والعربية.

*               واقع المسلمين في أهم الدول المتحدثة بالسويدية، ومشكلاتهم.

*               فهرسة وتحليل الترجمات، التي تمت في العلوم الشرعية إلى السويدية.

*               دراسة نقدية للترجمات، ما لها وما عليها.

*               بيان المجالات التي تفتقر إلى ترجمات شرعية بالسويدية.

*               أبرز نتائج وتوصيات الدراسة.

*               ملحق يحتوي على أشهر الدعاة باللغة السويدية, وكذلك أشهر المترجمين.